دار الفكر - آفاق معرفة متجددة

آفاق معرفة متجددة

البيمارستان النوري

الأربعاء, November 9, 2011
كاتب المقالة: 

إلى الجنوب الغربي من الجامع الأموي غرب سوق الخياطين في حي سيدي عامود من دمشق القديمة يقع البيمارستان النوري بيمارستان كلمة فارسية من مقطعين (بيما تعني مريض و ستان تعني الدار فتكون الكلمة بالكامل دار المرضى ) و البيمارستانات كانت في ذلك الوقت بمثابة مستشفيات و مدارس لتعليم الطب و الكحالة( طب العيون) و الصيدلة و العلاج النفسي البيمارستان النوري بني في عهد الملك العادل نور الدين بن محمود زنكي حيث كانت دمشق تعيش عصرا من عصورها الذهبية في عهده طراز عمارته يشكل نموذجا معماريا فريدا يرجع إلى الطراز السلجوقي في العمارة من ناحية المخطط و البناء و الزخرفة يتألف البيمارستان حاليا من أربع قاعات قاعة العلوم

العلوم شمعي لصيدلاني يقوم بصرف الدواء للمريض  قاعة الطب:عرض لأدوات و مخططات و رسوم طبية و نماذج لأدوات جراحية كما أن هناك  تماثيلا شمعية تمثل العملية الجراحية أثناء إجراءها و هناك عرض لأدوات طبية تستخدم  في أيامنا الحالية ككرسي طبيب الاسنان و كرسي الولادة  قاعة المكتبة :توجد فيها المراجع الطبية و العلمية التي تستخدم من أجل البحث العلمي  وأيضا كانت توجد لهدف إمتاع المرضى الذين تتيح لهم حالتهم الصحية القراءة و الاطلاع  اعتني في البيمارستان النوري بالاشجار و البركة المائية التي تتوسط صحن الدار حيث كان يتم العلاج بطريقةالعلاج النفسي بصوت الماء المتدفق من النافورة و رؤية اللون  الأخضر للمتعة البصرية و هذه الطريقة تعتمدها الآن أكبر مصحات الاستشفاء في العالم  في الايوان الرئيسي الذي يحيط جدرانه آيات قرآنية عن الشفاء مكتبتان في صدر الإيوان كانتا مخفيتان بحائط و اكتشفتا في عام 1978 أثناء عمليات  الترميم و اكتشف معهما مخطوطات كثيرة قيمة كان يستخدمها طلاب الطب في ذلك العهد هنا في الإيوان تماثيل شمعية لشيخ الاطباء و هو يلقي درسه على مجموعة من طلاب الطب  فيما هم يدونون و في الارفف الجانبية هناك آلات موسيقية كانت تستخدم للعلاج النفسي تخرج من هذه الدار العالم و الطبيب العربي ابن النفيس و الذي اكتشف الدورة الدموية  الصغرى  أيضا طبيب العيون ابن أبي أصيبعة و الذي كان يدرس الطب و يعمل في طب الكحالة  (العيون) في البيمارستان يذكر عن البيمارستان أنه كان يشابه القصور الملكية بما فيه من ترف حيث كان المريض  يمنح العلاج و أفضل أنواع الأغذية و كان يمنح عند خروجه ثيابا و نقودا تكفيه فترة النقاهة  ومن بعض الطرائف يذكر أن بعض الفقراء كان يتمارض ليحصل على مميزات البيمارستان  الفاخرة هنا كنت في هذا الصرح الشامخ الدال على عظمة أجدادنا العرب و الذي تزهو به دمشق  معلما بارزا منها في (متحف الطب و العلوم -البيمارستان النوري).

المصدر: 
Dar Al-Fikr
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

2 + 10 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.