رمزا العطاء الأم المانحة للوطن والحياة.. والمعلم الراسم درب هذه الحياة … أيقونتان للقدر والغد والحب

كاتب المقالة: 

يحار المرء أيهما يقدم للحديث!

"عيد الأم لعامه الـ 59 يظل أٌقل مايرد به جميلها

كاتب المقالة: 

ليس إنسان واحد فقط بل عالم، ضم كل الأشخاص أم وأخت وصديقة ومديرة منزل وسر النظافة وسر السعادة، أعمالاً لا تُحصى تقوم بها، تضم كل ما لا يتحمله المرء، ولا كلمة

Subscribe to عيد الأم