دار الفكر - آفاق معرفة متجددة

آفاق معرفة متجددة

نصائح رمضانية تساعدك في رسم خطة القراءة خلال شهر الصوم

الثلاثاء, April 13, 2021
كاتب المقالة: 

يتداول الكثيرون العديد من العبارات المثبطة عن القراءة في رمضان وصعوبة توفير وقت فيه لمطالعة الكتب، لكننا الآن في طريقنا لهدم هذه المعتقدات ومساعدتك في جعل شهر رمضان بداية لمرحلة جديدة في حياتك كقارئ، وبالتالي سنخصص مقالنا هذا لسرد عدد من النصائح التي ستساعدك في رسم خطة عملية لقراءة فعالة وبتركيز أكبر خلال الشهر الكريم.

 

مثبطات القراءة في رمضان

يأتي على رأس قائمة الحجج التي يتعلل بها هاجرو القراءة في رمضان أنه شهر للعبادة والتقرب إلى الله لذا فالشهر الكريم ليس الوقت الأمثل لترك القرآن والإنصراف إلى كتب أخرى؛ يمكنك أن تلاحظ التناقض في هذه الحجة فشهر رمضان نزل فيه القرآن وكانت أول آياته “اقرأ” وفي نفس الوقت يشجع الناس بعضهم على عدم القراءة!

 

الحجة الثانية هي الفوضى، يشعر الكثيرون أن شهر رمضان مليء بالفوضى ومن الصعب القراءة وسط هذه الفوضى، في حقيقة الأمر أن هذه الفوضى منظمة؛ فشهر رمضان قد يبدو مزدحمًا ولا يترك لك فرصة للخروج عن روتينه لكن هذه الفوضى المنظمة من انشغال بالعمل صباحًا، ثم تجهيز الإفطار والصلاة والسحور، تدفعك لترتيب يومك بشكل إجباري مما يساعد على اكتشاف الأوقات الفارغة فيه واستثمارها.

 

الحجة الثالثة هي كثرة المُلهيات وعوامل التشتيت في رمضان؛ فشهر رمضان يشتهر بكثرة المسلسلات والبرامج والإعلانات ذات الأفكار الجذابة مما يجعل ترك كل هذه المغريات والانعزال مع الكتب قرارًا صعبًا، لكن يمكنك استغلال هذه المغريات في توجيه تفكيرك نحو كتب معينة أو الخروج من هذه الأعمال بموضوعات تسعى للمعرفة عنها لمزيد من الاندماج مع العمل وبالتالي مزيد من التسلية.

الحجة الرابعة والأخيرة هي التجمعات مع العائلة أو الأصدقاء فشهر رمضان مشهور بالعزومات والتجمعات المتنوعة على الإفطار أو بعده ويجد الكثيرون الأمر مستحيلًا في التخلي عن هذه التجمعات والجلوس مع الكتاب، إلا أن التجمعات في واقع الأمر قد تحفزك على القراءة فالقراءة ستجعل ذهنك متفتحًا ويعج بالأفكار مما سيفتح لك المجال لفتح مواضيع متعددة في تجمعاتك الخاصة وبالتبعية زيادة الاستمتاع بالتجمع.

تعد الأسباب السابقة أبرز مثبطات القراءة لكن يمكنك أن تمتلك مثبطك الخاص الذي لم نكتشفه حتى الآن، لذلك سنبدأ حاليًا في وضع خطة عملية سهلة التطبيق، تساعدك على جعل رمضان محطة فاصلة في رحلتك كقارئ وتمكنك من التغلب على أي مثبط.

القراءة في رمضان مع خطة قابلة للتطبيق

معروف عن البشر وضعهم لخطط رائعة ونماذج عمل مميزة لكنها إما غير منطقية وممكنة التطبيق أو لا تتناسب مع قدرات الفرد وإمكانياته لذلك جعلنا هدفنا الأساسي في هذه الخطة هو القابلية للتطبيق؛ لذلك قد تجدها بسيطة أو صغيرة بعض الشيء لكن ثق بي ستحقق نتائج جيدة.

الخطوة الأولى: تحديد الهدف

أول خطوة تمكنك من تحقيق إنجاز جيد هو تحديد الهدف الذي تسعى له من وراء خطتك، هل ترغب في قراءة 10 كتب خلال الشهر على سبيل المثال؟ أو زيادة اطلاعك على كتب الفلسفة الإسلامية، أو ترغب في زيادة معدلات القراءة الخاصة بك في العموم، لا تهم أسباب اختيارك للهدف لكن المهم تحديده بدقة شديدة.

الخطوة الثانية: تحديد أوقات الراحة الخاصة بك

لكل شخص توقيت خاص به يشعر فيه بالصفاء ويمتلك قدرة عالية على التركيز في خلاله، إذا كنت تسأل عن ترشيحي الشخصي فأرى أن فترة بعد السحور هي الفترة الأنسب ويرى الكثير من الأطباء ذلك، فالفرد في فترة بعد السحور يكون جسده قد حصل على قسط وفير بعد إجهاد اليوم كله بالإضافة على حصوله على القدر الكافي من الطعام والشراب.

الخطوة الثالثة: اختيار الكتب التي تلبي احتياجك

القراءة حتى تصبح مفيدة وفعالة لا بد أن تصيب الهدف وتلبي احتياجًا مُلحًا بداخلك، فلا يمكن أن تستفيد مما تقرأ وأنت طالب جامعي يرغب في تنمية مهاراته وقدراته الخاصة بسوق العمل مثلًا، أن تقرأ عن نظريات آينشتاين بالطبع لن تتمكن من الاندماج مع محتوى الكتاب.

لذلك لا بد من اختيار ما يشغل بالك في فترة شهر رمضان على سبيل المثال الكتب الدينية حسب اختيارك الخفيفة أو المتعمقة، أو إن كنت من محبي الدراما الرمضانية يمكنك اختيار كتب تتحدث عن الفن والدراما.

الخطوة الرابعة: لا تخل بمعتقداتك

قد تزعجك الخطوات السابقة ظنًا منك أنها قد تخل بما تستهدف تحقيقه في رمضان، القراءة في رمضان ليس هدفها إبعادك عن العبادات أو جعلك تشعر بالتقصير، لذا سنتبع في خطتنا حيلة جديدة تسعى الغالبية العظمى في الشهر الكريم إلى ختم القرآن على الأقل مرة واحدة، لكن كم فردًا يسعى للبحث وراء تفسير ومعاني كل آية؟

أنت ستفعل ذلك لأنك قارئ استثنائي وتستهدف جعل شهر رمضان نقطة تحول في القراءة ستجعل شعارك “كل يوم سورة” تختارها أنت ولا يشترط الترتيب، ولكن هذه المرة لن تقرأ قراءة عادية بل ستقرأ السورة ثم تنتقل للقراءة في تفسيرها وشرحها باستفاضة بالاعتماد على المرجع الذي تفضله أو تطبيق التفسير الأيسر بالنسبة لك.

ستتبع هذه الخطوة في بداية أي فترة تخصصها للقراءة خلال شهر رمضان ثم تنتقل للكتاب؛ هذه العادة ستشجعك على مداومة القراءة وترضي ضميرك بعدم تركك للعبادة إلى جانب أنها ستمنحك تجربة قرآنية فريدة عن أي شهر رمضان مضى.

الخطوة الخامسة: لا تضغط نفسك بأهداف مجحفة

أثناء القراءة في رمضان لا تجعل لنفسك عدد صفحات ضخم يوميًا لأن هذا الأسلوب سيجعلك تشعر بالإحباط يوميًا أو في كل مرة لا تنهي فيها العدد المحدد مما يجعل مهمة استكمال خطتك أمرًا صعبًا؛ وبدلًا من ذلك اجعل موعدًا نهائيًا للانتهاء من كل كتاب، مثلًا أسبوع لكل كتاب.

كل الخطوات السابقة تتعلق بالترتيب لما قبل القراءة أو المنهج الذي ستتبعه، لكن كيف تتمكن من تحقيق أقصى استفادة مما تقرأه وتجعله حاضرًا في ذهنك أطول فترة ممكنة؟

الخطوة السادسة: انقل ما تقرأ لحياتك اليومية

ذكرنا سابقًا حجة عدم القدرة على القراءة بسبب التجمعات الآن يمكنك الاستفادة منها لصالحك في عرض ما قرأته داخل التجمع المتواجد فيه، ومناقشة أفكار الكتاب وبالطبع ستتلقى أسئلة ستدفعك لاسترجاع ما قرأت حتى تجيب وبذلك يمكنك أن تعتبر نفسك قد شاركت في نادي قراءة دون وجود للنادي.

كل كتاب تنتهي منه اكتب عنه تقييمًا مفصلًا ودقيقًا أو مراجعة على موقع جود ريدز، شارك هذه المراجعة أو ما أثار انتباهك حول الكتاب على صفحتك الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي بالطرق السابقة ستفتح مجالًا للنقاش حول الكتاب وأفكاره مما يضاعف استفادتك من القراءة.

وأخيرًا بعض المقترحات التي قد تيسر من تنفيذك للخطة السابقة مثل المشاركة في نوادٍ للقراءة أو تحديات للقراءة تشجعك على استكمال المهمة، يمكنك اعتماد طريقة القراءة السريعة إذا كانت ضمن مهاراتك لقراءة عدد أكبر أو الاستفادة من الشهر الكريم في تعلم القراءة السريعة، إذا كنت لا تفضل الخطوة السادسة يمكنك استبدالها بمفكرة وقلم لتدوين ما أثار اهتمامك بداخل كل كتاب تقرأه.

المصدر: https://www.arageek.com/2021/04/06/ramadan-reading-plan.html?utm_campaign=arageek-newsletter-08-04-2021&utm_medium=email&utm_source=Eloqua

المصدر: 
موقع أراجيك
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

10 + 0 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.