صدر حديثاً عن دار الفكر كتاب " إستراتيجيات إدارة السمعة " للمؤلف إسماعيل العمري

الأحد, October 7, 2018
كاتب المقالة: 

تمثل السمعة نقطة ارتكاز أساسية ليس في مسيرة حياة الإنسان فحسب بل وفي مسيرة المنظمات والمؤسسات والشركات.ولكن ما هو المقصود تحديدابمصطلح "سمعة الشركة" ..؟ وبالتالي ماهو الدور الذي تلعبه السمعة في إبراز أو تدمير قيمة الشركات، أو مساعدة أو عرقلة السعي إلى تحقيق الفرص الإستراتيجية..؟ من اين تأتي السمعة ..؟ وكيف نقيسها ..؟ وكيف يمكننا بناؤها وإدارتها..؟ هذه بعض التساؤلات التي يحاول هذا الكتاب الهام الإجابة عليها. وهو كتاب ودليل ضروري لكل من يهتم ببناء سمعة حسنة سواء على الصعيد الشخصي او المؤسساتي والعملي.

الكتاب الأول في الوطن العربي الذي يتحدث عن (استراتيجيات إدارة السمعة)
يعتبر هذا الكتاب ليس فريداً في عنوانه فحسب، بل وفي محتواه الذي يتناول قضية باتت ذات أهمية كبيرة في العصر الحاضر ألا وهي "السمعة".
وما من شك في أن السمعة تمثل نقطة ارتكاز أساسية ليس في مسيرة حياة الإنسان فحسب بل وفي مسيرة المنظمات والمؤسسات والشعوب والحضارات الإنسانية قاطبة؛ لأنها تساهم بقوة في تشكيل الانطباعات الأولى عند الآخرين التي سرعان ما تستقر وترسخ في النفس ومن ثم يصعب تعديلها أو تغييرها على المدى القريب.
وتعتبر إدارة السمعة إحدى الاستراتيجيات الحيوية التي تساهم في إبراز الأبعاد الجمالية والإيجابية والتنظيمية للمنظمات والدول، ولاسيما في هذا العصر الذي يتميز بسرعة إيصال المعلومة وانتشارها من خلال تطبيقات الشبكة العنكبوتية.
لقد احتوى هذا الكتاب على تجارب ملهمة في إدارة السمعة لشركات ومنظمات ناجحة باتت أشهر من نار على علم، وتجدها تتصدر عناوين الصحف ووكالات الأنباء العالمية ومواقع الإنترنت الشهيرة، وفي المقابل احتوى على تجارب لمؤسسات وشركات لم يُكتب لها النجاح بسبب خلل ما في إدارة السمعة، وعدم القدرة على إدارة الأزمة بالشكل المناسب.
هذا الكتاب سيكون دليلاً وافياً لكل من ينشد النجاح وبناء سمعة حسنة عن شخصيته وهوايته ومؤسسته وبلاده.

المصدر: 
دار الفكر
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

7 + 13 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.