رحيل العالم الفاضل الأستاذ الشيخ محمد الزعبي .. تعزية أسرة دار الفكر

الخميس, January 19, 2017
كاتب المقالة: 

تألمت دار الفكر لوفاة العالم الفاضل الأستاذ الشيخ محمد الزعبي ( أبو هشام ) الذي لقي ربه ضحى الخميس 21 ربيع الآخر 1438 الموافق 19 كانون الثاني 2017.

ولد الفقيد بدمشق عام 1933، ونشأ في حجر أبيه الداعية الجليل المربي الشيخ عبد الرحمن الزعبي ولزمه في علوم الشريعة والعربية، وأخذ منهما بحظ وافر، وبه تخرج فيهما، بالإضافة إلى نيله إجازتي الحقوق والشريعة من جامعة دمشق.

حمل الفقيد رسالة العلم والثقافة، وعدّ نفسه مسؤولاً عن القيام بها، فشارك لهذا الغرض بتأسيس ثانوية دار الفكر مع صديقه الحميم الأستاذ محمد عدنان سالم. ثم ما لبثا أن انصرفا عنها إلى عمل لا يقل أهمية عنها، فأسهما هما والأستاذ أحمد الزعبي بإنشاء دار الفكر للطباعة والتوزيع والنشر منذ عام 1957 ليقوم مع شركيه بهمّ المعرفة والثقافة، وما زالت تطّرد حتى كانت أهم دار نشر في سورية، ومن أهم الدور في الوطن العربي.

وتطلع الفقيد بعدئذ إلى إسهامات أخرى، فأنشأ شركة آفاق لخدمات النقل، وراجت كذلك على النحو الذي يخدم به بلده في مجالاتها..

لزم الفقيد حلقات والده العلمية وخلفه في جامع كريم الدين ( الدقاق ) بالميدان وقام بعده بواجب الدعوة؛ فتتلمذ له طلاب انتفعوا به. هذا بالإضافة إلى توليه الخطابة في جامعي الدقاق المذكور والكوثر بالمزة.

عانى الفقيد أواخر حياته من المرض الذي تلقاه بكثير من الصبر والتوكل على الله، حتى لقي ربه راضياً مرضياً بإذنه تعالى.. وما كان إلا رضيّ النفس منشرح الصدر.

رحمك الله يا أبا هشام وأجزل الثواب لك ولوالديك.. فقد عشت للعلم والعمل، وبقيت لهما متألقاً موهوباً.

إنا لله وإنا إليه راجعون.. ونحن على فراقك محزونون ومتألمون!! لكننا نسلم لله ماقدّر.

المصدر: 
دار الفكر
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

Image CAPTCHA
أدخل الرمز الموجود في الصورة.