جائزة كتارا للرواية العربية تعلن الفائزين في دورتها السادسة وتدشن إصدار الروائي علي المعمري

السبت, October 17, 2020
كاتب المقالة: 

تحت إشراف “الألسكو” وتقام عن بعد
توّجت المؤسسة العامة للحي الثقافي بالدوحة الفائزين بجائزة كتارا للرواية العربية في دورتها السادسة والتي تقام لأول مرة افتراضيا حيث توجّت الجائزة التي تشرف عليها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) الروائي القطري عبدالرحيم الصديقي في فئة الرواية القطرية المنشورة عن روايته ” مدينة وثيقة عشق” من أصل 15 رواية ترشحت عن هذه الفئة، فيما فاز كل من الشيخ أحمد البان من موريتانيا عن روايته” وادي الحطب”، وإبراهيم نصر الله من الأردن عن روايته ” دبابة تحت شجرة عيد الميلاد”، وفاتن المر من لبنان عن روايتها” غبار 1918″، وفتحية دبش من تونس عن روايتها” ميلانين”، ومحمد المخزنجي من مصر عن روايته” الرديف” في فئة الروايات العربية المنشورة، اما في فئة الروايات غير المنشورة فتوج بها الأزهر الزنّاد من تونس عن روايته” الناطور”، والدكتور سعيد العلام من المغرب عن روايته “عذراء غرناطة: حب بين مدينتين”، وسالم محمود سالم من مصر عن روايته” حدث في الإسكندرية”، وغازي حسين العلي من سوريا عن روايته”مرسيدس سوداء لا تخطئها عين/ كوميديا وطنية”، ونجيب نصر من اليمن عن روايته” نصف إنسان”. اما في فئة الدراسات النقدية الروائية ففاز بها الدكتور أسامة أيوب عليمي من مصر عن دراسته “التمثيل السيميو-كولونيالي في السرد الروائي النسوي ـ أحلام مستغانمي نموذجا ـ “، والدكتور عبد المالك أشهبون من المغرب عن دراسته ” صورة “الأنا” و”الآخر” ” في مرايا روايات الهجرة “، والدكتور علوي أحمد صالح المَلْجَمِي من اليمن عن دراسته” البناء الثقافي للعالم الروائي: سيميائيات العالم الممكن في رواية أرض المؤامرات السعيدة لوجدي الأهدل”، والدكتور محمد إسماعيل اللباني من مصر عن دراسته” تجليات المنحى التداولي في السرد.. غسان كنفاني أنموذجاً”، والدكتور مصطفى النحال من المغرب عن دراسته” تمثيل الواقع في السرد الروائي: دراسة نظرية ونصيّة “.
أما في فئة رواية الفتيان ففاز الدكتور مهدي صلاح الجويدي من مصر عن روايته” القبّعات الثلاث”، ومحمد محمود العكشية من فلسطين عن روايته”2222″، وناظم مزهر من العراق عن روايته “أجنحة النار”، والدكتورة ندى جمال صالح من الأردن عن روايتها “قاهر قراصنة السند”، وهدى بوهراوة من الجزائر عن روايتها” نحو النور”.
وعبر الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا في كلمة مسجلة له عن جزيل الشكر والعرفان للجنة تحكيم الجائزة على مابذلوه من جهود مضنية في إختيار الأعمال الفائزة، مؤكدا على الالتزام الكامل بمعايير النزاهة والشفافية في كل مراحل الجائزة، ذلك الإلتزام الذي جعل جائزة كتارا للرواية العربية في مقدمة الجوائز الأدبية العربية.
من جهتها، ألقت الدكتورة حياة القرمازي مديرة إدارة الثقافة بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)، كلمة مسجلة قالت فيها : جسدت مبادرة جائزة الرواية أفضل مثال على نجاح تجربة الإستثمار في الثقافة، وذلك من خلال تحويل الروايات التي تستوفي الشروط الفنية إلى أعمال درامية، ونشر وتسويق الروايات غير المنشورة، ما من شأنه أن يحقق نمو المبادلات التجارية للمواد الثقافية، كما تتيح الجائزة الفرصة أمام المتوجين بها خلال دوراتها المتتالية لبلوغ العالمية، عبر ترجمة أعمالهم إلى لغات عالمية متعددة، لتكون خير سفير للتعريف بالثقافة العربية بإبداعاتها وثراء مكوناتها وتنوعها .
من جانبه أكد خالد عبد الرحيم السيد المشرف العام على جائزة كتارا للرواية العربية أن جائزة كتارا للرواية العربية تفردت باستمرار مخرجاتها التي ظهرت بها منذ الدورة الأولى، والمتمثلة في إصدار الأعمال الفائزة في كل دورة وبعدة لغات، لتكون في متناول عشاق الرواية العربية.
من جانبه تقدم الروائي القطري عبد الرحيم الصديقي بالشكر للقائمين على جائزة كتارا للرواية العربية ودورها في دعم المثقف العربي لنشر نتاجه الإبداعي من خلال هذه الجائزة القيمة وقال انها تعني الكثير خصوصا من ناحية الدعم المعنوي والذي يحتاجه الكاتب، بحيث ان الفوز يختصر الطريق لكي يتعرف عليه القارئ العربي.
من جانبه قال الروائي ابراهيم نصر الله : أن يفوزَ المرءُ بجائزة كبيرةٍ كجائزة كتارا، مرّتين، فذلك يعني أن الجائزة ليست حفل وداع للكاتب، بقدر ما هي تطلُّعٌ لإنجاز أعمالٍ جديدة، وأن تفوزَ روايةٌ تتبّع جذورَ الفكر الصهيونيِّ وطرائقَ عمله للسيطرة على فلسطين وقتلِ أهلها وتهجيرهم.. روايةٌ عن النضال الفلسطيني بشكل عام، ودور المسيحيين الفلسطينيين، إنسانيا وجماليا ووطنيا، بشكل خاص، فذلك يعيدُنا إلى الحقيقة الإنسانية الأجمل والأعمق: أنا لا يعنيني ما تؤمن به، يعنيني ما الذي تفعله بهذا الإيمان.

تجدر الإشارة إلى ان هذه الدورة من جائزة كتارا للرواية العربية تحتفي بالروائي العماني علي المعمري عبر إصدار يتم تدشينه اليوم يحمل عنوان (جمهورية بن سولع وأسفاره.. دراسات في نصوص علي المعمري) الذي يتضمن ثماني أوراق علمية عن أدب الروائي الراحل أشرفت عليها المكرمة الدكتورة عائشة الدرمكية وشارك فيه عدد من الباحثين والكتاب من السلطنة وخارجها

المصدر: 
جريدة الوطن
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

6 + 0 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.