إهداء «معجم اللغة المصرية القديمة» لمكتبة الإسكندرية

السبت, October 17, 2020
كاتب المقالة: 

أهدت أسرة أحمد باشا كمال، مكتبة الإسكندرية «معجم اللغة المصرية القديمة»، وسلّمه للمكتبة حفيده المهندس عبد الحميد كمال زكريا. يأتي هذا الإهداء في إطار حرص المكتبة على اقتناء الإهداءات القيّمة والنادرة من كبار الكُتاب، والمفكرين، والشخصيات السياسية، والعلمية؛ تعزيزاً لرسالتها في الحفاظ على التراث، وسعيها لأن تكون مركزاً للتميز في إنتاج ونشر المعرفة.

يُعرف أحمد باشا كمال بأنه مؤسس المدرسة المصرية الوطنية في علم المصريات، ويعد شيخ الآثاريين المصريين، وأول من قام بإنجاز قاموس ضخم للغة المصرية القديمة (أكثر من عشرين جزءاً)، اتبع فيه منهجاً علمياً رصيناً معتمداً على المقاربة مع اللغة العربية، واضعاً في الحسبان قواعد الإبدالين الصوتي والمكاني. وقد قام أحمد باشا كمال بإدراج الكلمة باللغة المصرية القديمة بالخطوط الأربعة (الهيروغليفية والهيراطقية، والديموطيقية، والقبطية) وما يقابلها باللغة العربية، مع شرح الكلمة باللغة الفرنسية، موضحاً المقاربة بين اللغتين المصرية القديمة والعربية. وأحمد باشا كمال، مؤسس المدرسة المصرية الوطنية في علم المصريات، ويعد شيخ الآثاريين المصريين. وقد باءت محاولاته بالفشل لنشر هذا القاموس قبل وفاته.
وقامت مكتبة الإسكندرية ممثلة في كل من قطاع التواصل الثقافي، وقطاع البحث الأكاديمي بوضع خطة عمل تقوم على اتخاذ كل الإجراءات اللازمة من ترميم وصيانة المعجم بالأساليب الحديثة، ومن ثمَّ حفظه في مكتبة الكتب النادرة بالمكتبة، وعرض بعض الأجزاء للجمهور، فضلاً عن رقمنة المعجم لسهولة الاطلاع عليه من قِبل أكبر عدد من المستخدمين لزيادة الاستفادة منه. بالإضافة إلى ذلك، سوف يتولى مركز دراسات الخطوط بقطاع البحث الأكاديمي التحقيق العلمي للمعجم وإعادة نشره، ومن ثمّ التواصل مع الجامعات والمؤسسات الأكاديمية لتوسيع دائرة المستفيدين والتعريف بجهود أحمد باشا كمال في إخراج هذا القاموس الفريد.

المصدر: 
الشرق الأوسط
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

6 + 8 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.